Categories

Posted: 2021-06-06 15:51:48

علشان كنا رجالة ووقفنا وقفة رجالة ... جملة نرددها في الكثير من المواقف نتذكر بها واحد من نجوم الزمن الجميل، محمود المليجي "شرير السينما المصرية" كما أطلقوا عليه.

قدم محمود المليجي أكثر من 500 عمل ما بين السينما والتليفزيون والمسرح، في السينما حصره المخرجون في أدوار الشر، حتى كان يكتب على تتر أفلامه "شرير السينما" وألقاب تدل على الشخصية التي يقدمها.

نرشح لك: ريهام سعيد في غرفة نوم اليوتيوبر "أم نور" (فيديو)

لكن المليجي لم يحب حصره في هذه الأدوار وشعر بالملل من تقديم شخصية المعلم والفتوة وقال في تصريحات في لقاء إذاعي قديم: "ابتعدت عن تجسيد أدوار المجرم بسبب إصرار المخرجين على أن يتضمن أي فيلم مشهد "خناقة"، وأنا أرى أن ليس كل الإجرام خناق وضرب وتكسير مقاهي بلا معنى وبلا هدف، كما أنني تعبت من هذه النوعية من الأفلام فكان ينحصر دوري على تاجر حشيش أو فتوة أو مختلس".

كان المليجي وطني حتى في اختياراه لأدواره، وفي مرة لم يشارك في فيلم ربما كان فرصة العمر بالنسبة له، هو الفيلم الأمريكي "وادي الملوك" كان دوره شخص مصري يبيع آثار البلد والشخص الذي يُدافع عنها هو رجل أجنبي، ورفض الدور لأن في رأيه أن هذه الأثار كأنه عائلته وإذا باعها فهو يبيع عائلته.

في مشوار المليجي علامات كثيرة لعل أبرزها فيلم "الأرض"، دخل ضمن قائمة أفضل 100 فيلم في السينما، "محمد أبو سويلم" المتمسك بأرضه ومبادئه حتى لو دفع حياته ثمنا لهذا، مشاهد المليجي في هذا الفيلم تُدرس لكل من يريد تقديم أداء جيدا في أي عمل.

أعطى المليجي الفن حياته، وحاول رغم حصره في الأدوار التنويع في أدواره، وكان مشهد النهاية مشهدا مسرحيا.

توفي المليجي يوم 6 يونيو 1983، وقتها كان يشارك في فيلم "أيوب" مع الفنان عمر الشريف، وخلال التحضير للمشهد كان يجلس على طاولة مع الشريف وطلب القهوة، وتحدث معه عن الحياة وغرابتها والنوم والاستيقاظ ويمثل أمامه كيف يستيقظ الإنسان وينام وأغمض عينيه وانبهر من حوله ببراعته فى الأداء ليفاجأ الجميع أن ما يحدث أمامهم لم يكن مشهدا تمثيليا وأنه فارق الحياة. هذا الموقف ظل محفورا في ذهن كل من حضر هذه اللحظة.

سارعوا بأخذه إلى منزله وهناك لم يستطع أحد إخبار زوجته علوية جميل بالأمر، فقالوا أنه مغمى عليه وطلبوا الطبيب حتى يخبرها هو بخبر وفاته، لتنتهي أسطورة "شرير السينما" نهاية درامية.

اقرأ أيضا:

#شرطة_الموضة: إطلالة ياسمين صبري تتخطى النصف مليون جنيه!

بعد مرور 44 عاما.. هل لاحظت هذا الخطأ في فيلم "أفواه وأرانب"؟

ياسمين عبد العزيز تخفي وجه ابنتها في حفل تخرجها.. صورة

بعد مرور 44 عاما.. هل لاحظت هذا الخطأ في فيلم "أفواه وأرانب"؟

  • 0 Comment(s)
Be the first person to like this.