Categories

Posted: 2022-08-21 09:00:00

أدى النجاح المذهل لشركات التكنولوجيا في كل من سوق المنافسة وبورصات الأوراق المالية إلى جعل هذه الصناعة هدفاً جذاباً لمواهب ماجستير إدارة الأعمال الطموحة على مدار العشرين عاماً الماضية. وفي عام 2020، أضافت أمازون وحدها 800000 فرصة على مستوى العالم.

وتسعى شركات التكنولوجيا الكبرى بنشاط للحصول على المواهب الحاصلة على ماجستير إدارة الأعمال، سواء الشركات العملاقة - مثل أمازون، وأبل، وغوغل - والشركات الناشئة الخاسرة. ويمكن أن يكون اختيار برنامج كلية إدارة الأعمال المناسب أمراً بالغ الأهمية في طريق التوظيف التكنولوجي. كما يجب على طلاب ماجستير إدارة الأعمال الذين يرغبون في العمل في مجال التكنولوجيا البحث عن الفرص التي تقدمها مدارسهم للحصول على خبرة عملية، وتعلم مهارات حل المشكلات الإبداعية والحاسمة، والوصول إلى شبكة قوية من زملاء الدراسة والأساتذة والخريجين.

ما هي المدارس التي يمكن أن تعزز فرصك في الحصول على وظيفة في أحد عمالقة التكنولوجيا الرائدين؟ حتى الآن، كانت هذه لعبة تخمين إلى حد كبير. بفضل البيانات التي تم جمعها بواسطة Menlo Coaching، وحددت Fortune، وفقاً لما اطلعت عليه "العربية.نت"، الكليات التي تمنح أفضل فرصة لتحقيق وظيفة الأحلام في مجال التكنولوجيا - وهناك بعض المفاجآت. إذ لا تتضمن أهم 3 جامعات مغذية لشركات التكنولوجيا أياً من الثلاثية التقليدية لهارفارد وستانفورد ووارتون، ولكنها تشمل جامعة عامة كبيرة.

ولإنشاء مجموعة البيانات، حللت Menlo Coaching أكثر من 50000 ملف شخصي للطلاب، مستمدة من القوائم المنشورة علناً (أي إعلانات التخرج الافتراضية) وملفات تعريف الوسائط الاجتماعية على مواقع مثل فيسبوك وLinkedIn. وجُمعت بيانات التوظيف التقنية هذه المعلومات حول خريجي ماجستير إدارة الأعمال الذين تم تعيينهم من قبل ما يسمى بشركات FAANG (فيسبوك وأمازون وأبل ونتفليكس وغوغل)، على مدار السنوات الثلاث 2018 و2019 و2020.

وفي المجموع، حدد مينلو 1409 خريج ماجستير في إدارة الأعمال من 25 مدرسة مختلفة تم توظيفهم من قبل شركات FAANG خلال فترة 3 سنوات. بينما تكشف بيانات Menlo أن هناك سبباً يجعل البرامج ذات التصنيف الأعلى تقدم ميزة قوية - لا تيأس إذا كنت قد حصلت على مقعد في أي من المدارس الأخرى المدرجة في الدراسة.

المفاجأة الأولى في الصورة الكبيرة. إذا كنت ترغب في العمل في أي من شركات FAANG، فركز على برامج ماجستير إدارة الأعمال الستة التي رتبت معظم الخريجين: جامعة نورث وسترن (كيلوغ)، وجامعة ميتشجان (روس)، وجامعة شيكاغو (بوث)، وهارفارد بيزنس مدرسة وجامعة بنسلفانيا (وارتون) التي تعادلت بالمركز الرابع، وجامعة ديوك (فوكوا) في المركز الخامس. فيما كانت المراكز الخمسة التالية تشغلها كلية كولومبيا للأعمال ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا سلون وجامعة نيويورك ستيرن، وستانفورد وجامعة كاليفورنيا بيركلي هاس، وجامعة فيرجينيا داردن.

الجامعات

الجامعات

استنتاج آخر من البيانات هو أنه إذا كنت ترغب في العمل في مجال التكنولوجيا، فمن الأفضل أن تسعى للحصول على وظيفة في أمازون أو غوغل، اللتين وظفتا 765 و397 من خريجي ماجستير إدارة الأعمال، على التوالي - وشكلت الشركتان أكثر من 80% من جميع الوظائف التي تم إضافتها لخريجي برنامج ماجستير إدارة الأعمال من مجموعة شركات FAANG.

ووظفت شركة أبل 122 فقط من حاملي شهادة الماجستير في إدارة الأعمال من 25 مدرسة على مدار السنوات الثلاث، كما وظفت فيسبوك 107 خريج. أما إذا كنت ترغب في الحصول على وظيفة في Netflix، فإن أفضل رهان لك هو الالتحاق بكلية إدارة الأعمال بجامعة هارفارد – إذ أن 7 من أصل 18 ماجستير في إدارة الأعمال يعملون في Netflix هم خريجون من فصول 2018 إلى 2020.

أمازون هدفك

تعد أمازون عضواً دائماً في تصنيف Fortune لأكثر الشركات إثارة للإعجاب في العالم وقد تم تسميتها مؤخراً بالشركة رقم 1 حيث يظهر لينكيدإن رغبة معظم الأميركيون للعمل في الشركة. كما أنها تحظى بشعبية كبيرة بين خريجي كليات إدارة الأعمال، باعتبارها أكبر جهة توظيف لخريجي ماجستير إدارة الأعمال من بين شركات FAANG الخمس، مع 765 موظفاً من 25 مدرسة بشكل تراكمي على مدار فترة 3 سنوات.

وتأتي كلية روس للأعمال بجامعة ميتشجان في المرتبة الأولى لحملة ماجستير إدارة الأعمال العاملين في أمازون، تليها شيكاغو بوث ونورثويسترن كيلوغ، ثم ديوك فوكوا ووارتون.

واقتنص خريجو روس من ماجستير إدارة الأعمال 76 وظيفة في المجموع من فصول 2018 و2019 و2020. كما أن أحد خريجي روس المخلصين، بيتر فاريسي، الذي قضى ما يقرب من عقد من الزمان كنائب لرئيس أمازون Marketplace، يُنسب إليه الفضل في دعم مدرسته في أمازون. ترك فاريسي أمازون في عام 2018 وهو الآن الرئيس التنفيذي لشركة SunPower Corp.

تغيب بشكل واضح جامعات مثل هارفارد وستانفورد عن أفضل 10 مغذيات لشركة أمازون، حيث احتلتا المرتبة 11 و21 في المجموعة الكاملة المكونة من 25 مدرسة، على التوالي.

من جانبه أوضح الشريك المؤسس لشركة Menlo Coaching، ديفيد وايت، السبب إلى أن المدارس العليا ترسل جزء كبير من خريجيها إلى أنواع أخرى من أرباب العمل. على سبيل المثال، يتجه خريجو هارفارد وستانفورد إلى وظائف في شركات الأسهم الخاصة ورأس المال الاستثماري، بينما تحظى كولومبيا بشهرة كمدرسة مغذية للصناعات المصرفية الاستثمارية وإدارة الأصول.

كما أشار وايت إلى أن مدارس مثل Kellogg وRoss وBooth على وجه الخصوص مشهورون بتركيز برامجهم على تسويق المنتجات والترويج والعمليات.

وأخيراً، حجم البرنامج مهم، إذ يلاحظ وايت أن مدارس مثل Tuck School of Business التابعة لكلية دارتموث خرّجت 286 طالباً في المتوسط في فترة 3 سنوات، أي أقل من ثلث متوسط عدد فصول التخرج في جامعة هارفارد البالغ 931 عضواً خلال تلك الفترة. وهو ما يشير إلى أن المدارس ذات أعداد الطلاب الأقل لن تتصدر الترتيب أبداً.

العمل في غوغل

بدورها، عيّنت غوغل 387 ماجستير في إدارة الأعمال من قائمة 25 مدرسة، أي أكثر بقليل من نصف العدد الذي وظفته أمازون، لكنها لا تزال ثاني أكبر صاحب عمل بين شركات FAANG.

وتظهر وارتون وهارفارد وستانفورد من بين أفضل 5 مزودين لمواهب ماجستير إدارة الأعمال، حيث احتلت المرتبة الأولى والثانية والخامسة على التوالي. فيما يحتل معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا سلون وشيكاغو بوث المركزين الثالث والرابع في القائمة.

أبل وفيسبوك تتراجعان

وأظهرت الدراسة، أن هناك انخفاض حاد في عدد خريجي ماجستير إدارة الأعمال المعينين في أبل، على الرغم من أن Northwestern Kellogg تستحوذ على الجزء الأكبر من الوظائف الـ 122، يليها Duke Fuqua، كولومبيا مرتبطة بكلية ييل للإدارة، ثم ستانفورد وهارفارد.

ومن المهم أن نلاحظ أن الوظائف في التكنولوجيا تأتي في جميع الأشكال والأحجام بما يتجاوز ما هو متاح في شركات FAANG - من الشركات الناشئة الصغيرة إلى الشركات ذات الحجم والمكانة الكبيرة. وتقدم كل من شركات الاستشارات والتمويل أيضاً فرصاً لشغل وظائف تركز على التكنولوجيا أيضاً. وقد يذهب الخريجون إلى أقسام الابتكار والتكنولوجيا في الشركات الاستشارية، بينما تقوم شركات رأس المال الاستثماري وشركات الأسهم الخاصة أيضاً بتوظيف الخريجين المهتمين بالتكنولوجيا.

كما أن شركات FAANG، هي مجرد رأس شركات التكنولوجيا الكبرى، وهناك ذيل طويل من الشركات يتضمن أوبر، وسيلزفورس، وتويتر، وتيك توك، وليفت، وستريب، ولينكيد إن، وكوينباس، وغيرهم.

  • 0 Comment(s)
Be the first person to like this.